كيونت: مجموعة Embracelet تحقق تحولات غير مسبوقة في استخدام المجوهرات

1

مهرة سليم _ أعلنت كيونت عن مجموعتها:Embracelet التى تعد ضمن علامة الساعات والمجوهرات الفاخرة السويسرية Bernhard H. Mayer التى صُممت لتناسب شخصية كل مستخدم.

حيث تعتبر كل قطعة في هذه الخطوط الرفيعة رمزًا يعبر عن كل شخص لتمثل بصمة فريدة في عالم الموضة.

قد أكد تريفور كونا رئيس الاستراتيجيات والتحول فى شركة كيونت قائلا:

تعبر المجوهرات عن الأفراد بشكل شخصي جدًا لذلك نتعامل مع مصممي أزياء وحرفيين ماهرين فيBernhard H. Mayer  لتطوير مجموعة من الأساور المذهلة والمميزة التي تمثل شخصية كل فرد.”

أصبحت المجوهرات أداة قوية للتعبير عن الذات فى ظل تعقيدات الحياة الحديثة،

ومن ضمنها مجموعة الأساور Embracelet التى تتميز بأحجار مثل الوردى الأميثيست والأميثيست والماس،

ويمكن للأشخاص تنسيق الاحجار بأساليب متنوعة سواء ارتدوها بمفردها أو كمجموعة متنوعة، فتجسد كل قطعة من هذه المجموعة الرائعة مظاهر الجمال الشخصي و التعبيير عن المشاعر بشكل لافت.

على سبيل المثال، فإن الاميثيست يُعزز الوضوح ويساعد على تنقية الأفكار، في حين يعزز التوباز الأزرق التواصل والاتصال بين الأفراد، ولا يمكننا إنكار دور الماس الذى يمثل الرخاء.

مع تطور صناعة المجوهرات وتوجهها نحو التنوع والاستدامة، أصبح المصممون يستخدمون مواد غير تقليدية ليظهوا التنوع الفريد.

وتؤكد Bernhard H. Mayer الالتزامها بالاستدامة من خلال استخدامها للذهب المعاد تدويره للحفاظ على البيئة وحماية حقوق الإنسان،

كما أن موردي الشركة هم أعضاء في مجلس المجوهرات المسؤول (RJC) الذي يضمن أن جميع المواد صديقة للبيئة ومصدرها أخلاقي.

على رأس الجهود المبذولة في عالم الموضة لدعم الاستدامة في عام 2024،

فإن الشركات مثل كيونت Bernhard H. Mayer تفتح الباب أمام المستهلكين للتعبير عن أسلوبهم الخاص بطريقة مسؤولة.

About The Author

khaled ali

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

العسومي: يعزي سلطنة عمان في ضحايا الأمطار والسيول

الأثنين أبريل 15 , 2024
زينب أحمد _ أعرب عادل بن عبدالرحمن العسومي رئيس البرلمان العربي، عن خالص التعازي وصادق المواساة لقيادة وحكومة وبرلمان وشعب سلطنة عُمان . About The Author khaled ali See author's posts

ربما يعجبك أيضا